راديو

رئيس مجلس الإدارة
منال أيوب

نسخة تجريبية

القصة كاملة لظهور "ضبع" مفترس بالإسكندرية

بعد ظهور حيوانًا مسعورًا في قرى حاجر المريس، وحاجر أرمنت الحيط، وعزبة أبودغار، في محافظة الأقصر، أصاب 15 شخصًا، الأسبوع الماضي، تداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي، صورا توضح ظهور "ضبع" في شارع القاعدة بمنطقة البيطاش في الإسكندرية.

وتلقت لجنة الأزمات والكوارث بغرب الإسكندرية بلاغًا بظهور حيوان يشتبه في أن يكون ضبعًا بمنطقة البيطاش، وعليه تحرك محمد عمر، أحد أعضاء اللجنة إلى المكان، وتم التعامل مع الحيوان بشكل سليم دون تعرض أحد من الأهالي للإصابة.

وفيما يخص ظهور "الضبع" في الإسكندرية، قال طه، في تصريح لـ"الوطن"، إن ذلك الحيوان يعيش بالمناطق الجبلية، بينما أن مصر أكثر من 90% من مساحتها صحراء، ما يعتبر بييئة مناسبة له، كما تنتشر بها العديد من الحيوانات البرية، وبين الحين والآخر يتجه إلى المناطق السكنية للبحث عن الطعام، لذلك يجب على السكان الابتعاد عنه تمامًا وإبلاغ الجهات المسؤولة.

وشدد سامي طه، نقيب البيطريين السابق، على ضرورة توجه أي شخص يتعرض للإصابة من الضبع إلى المستشفى لتلقي العلاج باللقاح؛ لأنه يعامل كعضة الكلب المسعور، وهو الأمر نفسه إذا تعرض أي شخص لعضة من أي حيوان، بدءًا من الفأر.

وأضاف نقيب البيطريين السابق، أنه يوجد العديد من حدائق الحيوان المصغرة التي يمتلكها المواطنين بتراخيص من الدولة أو بدونها، ومن الممكن أن يتسرب منها حيوانات بين الحين والآخر، لذلك يجب تقنينها، متوقعًا خروج الضبع من إحداها.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register