راديو

رئيس مجلس الإدارة
منال أيوب

نسخة تجريبية

بعد إعلان ترشحه للرئاسة.. تعرف على أول قرار رئاسي لمرتضى منصور

أعلن المستشار مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك وعضو مجلس النواب، عن نيته خوض الانتخابات الرئاسية المقبلة.

أشار «منصور»، خلال اتصال هاتفي ببرنامج «على مسئوليتي» المذاع عبر فضائية «صدى البلد»، اليوم السبت، إلى أنه حال فوزه بانتخابات الرئاسة سيغلق موقع التواصل الاجتماعي «الفيسبوك».

وأكد أنه في حال فوزه في انتخابات الرئاسة، سيترك رئاسة نادي الزمالك، وسيفتح القضية 250 أمن دولة عليا، مؤكدًا أن هدفه من خوض انتخابات الرئاسة هو تنفيذ برنامج رئاسي طموح، وخدمة المواطنين.

وأردف: «ماليش في البروتوكولات ولو فزت في انتخابات الرئاسة، وقابلت ترامب هقوله أنت مجنون، ومعرفش دولة اسمها قطر، ولو فزت في انتخابات الرئاسة هجيب معتز مطر، ومحمد ناصر، وزوبع، آيات عرابي في خلال 24 ساعة، وأحاسبهم، ولن أخاف من أمريكا».

وأوضح مرتضى أنه سيبدأ غدا الأحد، جمع توكيلات من نواب مجلس الشعب، قائلا في تصريحات تليفزيونية: "غالبية نواب مجلس الشعب وقعوا على توكيلات لترشح عبد الفتاح السيسي، الرئيس الحالي لمصر، بالانتخابات المقبلة، لكن يظل هناك حوالي 20 نائبا لم يوقعوا للسيسي، وسأذهب للمجلس غدا للحصول على توقيعاتهم".

وأضاف، "المرشحون مطالبون بالحصول على 25 ألف توقيع من 15 محافظة في 10 أيام أو الحصول على توقيع 20 نائبا من مجلس الشعب، فإذا لم أحصل على توقيعات أعضاء مجلس النواب، بأكتفي بالتوكيلات الشعبية".

وتابع رئيس القلعة البيضاء: "لدي برنامج انتخابي قديم، لكنني أضفت بعض الملفات عليه، وسأقوم بالعديد من الجولات في جميع محافظات مصر، للحديث مع المواطنين وإطلاعهم على برنامجي".

واستطرد: "إذا فزت بالانتخابات، سأترك رئاسة نادي الزمالك، وأول قرار سأتخذه هو غلق موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، بالإضافة إلى أنني سأقضي على ظاهرة أطفال الشوارع وسأتعامل مع قضية سد النهضة وأجد لها حلا جذريا".

يذكر أن مرتضى منصور فاز برئاسة نادي الزمالك على حساب أحمد سليمان في الانتخابات التي أجريت في الثالث والعشرين والرابع والعشرين من نوفمبر الماضي.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register