راديو

رئيس مجلس الإدارة
منال أيوب

نسخة تجريبية

خطوات لحماية تلاميذ المدارس من الإنفلونزا الموسمية

التطعيم ضد الإنفلونزا يمكنه إنقاذ حياة أولادك
معظم مرضى الإنفلونزا يعانون من المرض لمدة أسبوع وعندها يتماثلون للشفاء. لكن هناك أشخاص، بخاصة الأولاد الصغار، النساء الحوامل، المسنون والمرضى المزمنون، الذين من شأنهم أن يطوروا تعقيدات في أعقاب الإنفلونزا. بعض المرضى حتى يلقون حتفهم بسبب تعقيدات المرض.

يوجد خطر من الانفلونزا الصعبة وارتفاع معدل الوفيات في أوساط الأطفال الذين يعانون من أمراض القلب أو أمراض الجهاز التنفسي والأمراض العصبية. على الرغم من انخفاض نسب الوفيات بين أوساط الأطفال، من المهم أن نتذكر أن ما يقرب من نصف حالات الوفيات تصيب الأطفال الذين كانوا أصحاء قبل الإصابة بالإنفلونزا. معظم الأطفال المرضى في المستشفيات عقب الإصابة بالإنفلونزا هم في جيل أقل من سنة (10-100 لكل 10,000 طفل).

التطعيم السنوي ضد المرض هو أفضل طريقة لحماية أولادكم من مرض الإنفلونزا. نوصي بتطعيم جميع السكان من سن 6 أشهر فما فوق.

أمان التطعيم
في الأطفال، الآثار الجانبية الأكثر شيوعا للتطعيم ضد الانفلونزا حرارة غير مرتفعة ليوم أو يومين، بالمقارنة مع ثلاثة أو أربعة أيام من الحرارة العالية في مرض الانفلونزا.

في أكبر بحث من نوعه في الولايات المتحدة الأمريكية الذي تم تنفيذه في السنوات 2001-2003، وشمل أكثر من 40,000 طفل رضيع تتراوح أعمارهم بين: 6-23 شهر، تم فحص توجهات للتدخل الطبي بعد تقديم التطعيم ضد الإنفلونزا. وجد بان هناك توجهات قليلة جدا لتدخل طبي، لكن أي واحدة منها لم تكن خطيرة. يوفر البحث أدلة إضافية التي تدعم في أمان التطعيم ضد الإنفلونزا لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6-23 شهر.

الحقائق القائمة على البحوث حول التطعيم ضد الانفلونزا لدى الأطفال (باللغة العبرية)

ما هي أنواع التطعيمات التي يمكن اعطاؤها للأولاد؟
مسجل في البلاد نوعين من التطعيمات: تطعيم يعطى عن طريق الحقن وتطعيم يعطى على شكل رذاذ في الأنف. مع ذلك، اللقاح الذي تم إختياره لجميع الأعمار للسنة 2016-2017 هو لقاح غير نشط، الذي يعطى عن طريق الحقن.

من هم الأولاد الذين لا يستطيعون تلقي التطعيم الحي المضعف الذي يعطى بواسطة بخاخ الأنف؟
الأطفال الذين تقل أعمارهم عن نصف سنة
الأطفال الذين عانوا في الماضي من رد فعل تحسسي خطير بعد تلقي لقاح ضد الانفلونزا
يمكن للأطفال الذين يعانون من حساسية للبيض الحصول على تطعيم الانفلونزا، ولكن قد تتطلب شروط خاصة. يجب إبلاغ أمر الحساسية للجهة التي تقدم التطعيم قبل تنفيذ التطعيم.

ما هي الطرق الأخرى التي يمكنني حماية أولادي بواسطتها؟
طعموا أنفسكم في كل سنة ضد مرض الإنفلونزا.
ألحوا على كل من انكشف الولد إليه بأن يتلقى التطعيم هو الآخر. تطعيم المحيطين بكم يمنع نقل عدوى الإنفلونزا. هذا الأمر مهم بشكل خاص بالنسبة للأطفال الذين سنهم دون 6 أشهر لأنه لا يمكن تطعيمهم بعد.
اغسلوا أيديكم بوتيرة عالية وغطوا وجوهكم عند السعال أو العطس. من المفضل استعمال مناديل ورقية ورميها بعد الاستعمال حالاً في سلة مهملات. إذا لم يكن بحوزتكم مناديل ورقية، اسعلوا أو اعطسوا إلى داخل الكم وليس إلى داخل راحة اليدين. هذا الأمر يصعّب على الفيروسات والبكتيريا أن تنتقل وتُعدي آخرين.
أرشدوا الأولاد:
على أن يبقوا بعيدين عن الأشخاص المرضى
على غسل أيديهم بوتيرة عالية
على أن يمتنعوا عن ملامسة وجههم
على أن يغطوا وجههم عندما يسعلون أو يعطسون، بغية حماية الآخرين من الإصابة بالعدوى.

ما هي أعراض مرض الإنفلونزا؟
مرض الإنفلونزا يظهر بدون علامات مسبقة. معظم المرضى يشعرون بتعب كبير، يعانون من حرارة مرتفعة، آلام في الرأس، سعال جاف، آلام في الحنجرة، زكام أو أنف مسدود وآلام في العضلات. يمكن للسعال أن يستمر أكثر من أسبوعين.يمكن للسعال أن يستمر لعدة أسابيع. بعض الأشخاص وبخاصة الأولاد، من شأنهم أن يعانون من مشاكل في المعدة ومن حالات إسهال.

كيف يتفشى مرض الإنفلونزا؟
الأشخاص الذين يمرضون بالإنفلونزا يعانون بصورة عامة من السعال، العطس والزكام. الرذاذ الذي ينتشر وقت السعال، العطس والزكام، يحوي فيروس الإنفلونزا الذي يسبب مرض الإنفلونزا. ويمكن لأشخاص آخرين أن يصابوا بعدوى المرض من خلال تنفس هذا الرذاذ أو عن طريقة ملامسة الرذاذ للأنف أو للفم. يمكن الإصابة بعدوى المرض أيضاً من خلال ملامسة مسطح لمسه إنسان مريض مثل: مقبض، طاولة أو لوحة مفاتيح.

طوال كم من الوقت يمكن لشخص مريض أن يعدي آخرين بمرض الإنفلونزا؟
يمكن نقل المرض ابتداءاً من يوم قبل ظهور العلامات الأولى وحتى خمسة أيام، وحتى أكثر، من نشوء المرض.

أي مادة ينصح باستخدامها لتنظيف اليدين؟
اغسلوا اليدين للطفل بالماء والصابون لمدة 20 ثانية. في حالة عدم توفر الماء والصابون، يمكن استخدام جل كحولي أو مناديل مبللة. يجب تطبيق الجل على اليدين، والانتظار حتى تجف اليدين.

ما العمل في حالة إصابة ولدي بالمرض؟
اهتموا بأن يرتاح الولد ويشرب ما يكفي من السوائل. تشاوروا مع طبيب الأولاد بخصوص إعطائه أدوية بدون وصفة طبية. ممنوع بأي حال من الأحوال إعطاء الأولاد أدوية تحوي أسبرين، لأن من شأن هذا الدواء أن يسبب تعقيدات ومشاكل صحية خطيرة.

لأي العلامات يجب أن أكون يقظاً وقت إصابة ولدي بالمرض؟
في حالة تشخيص علامة خطيرة لدى ولد مريض، اتصلوا حالاً بالطبيب أو انقلوا الولد إلى غرفة الطوارىء. فيما يلي قائمة جزئية بالعلامات الخطيرة:
أنفاس سريعة أو صعوبة في التنفس
لون بشرة يميل إلى الزرقة
لا يعي محيطه أو لا يتجاوب معه
طفل أصبح عصبياً لدرجة عدم استعداده لأن يحمله أحد
لا يشرب ما يكفي من السوائل
لا يدر بولاً أو لا يدمع وقت البكاء
حالات تقيؤ خطيرة أو لا تتوقف
أعراض مرض الإنفلونزا تتحسن لكنها تعود مع حرارة مرتفعة وسعال أخطر.

هل يستطيع ولدي الذهاب إلى الروضة/المدرسة وهو مريض بمرض الإنفلونزا؟
لا. إذا مرض الولد بالإنفلونزا، عليه البقاء في البيت والخضوع للراحة. هكذا يجنب الأولاد الآخرين خطر الإصابة بعدوى المرض.

كم من الوقت بعد مرضه بالإنفلونزا يمكن للولد العودة إلى الروضة/المدرسة؟
الأولاد الذين يمرضون بالإنفلونزا يجب عليهم البقاء معزولين في بيتهم، بعيداً عن الأشخاص الآخرين، حتى بعد زوال الأعراض بيوم واحد ( أي، حتى اختفاء الحرارة المرتفعة بدون استعمال أدوية لخفض الحرارة وهم يشعرون بخير خلال هذا اليوم). من المهم تذكير الولد بحماية الآخرين من المرض وأن يغطي وجهه وقت العطس أو السعال. يمكن إرسال الولد إلى المدرسة وهو مزود بمناديل ورقية، بمناديل رطبة، أو جل يحوي كحولا، بموجب أنظمة المدرسة.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register