راديو

رئيس مجلس الإدارة
منال أيوب

نسخة تجريبية

فوز الانفصاليين بالأغلبية فى برلمان الإقليم بكتالونيا

احتفل الانفصاليون فى كتالونيا، بالنتائج الأولية للانتخابات الإقليمية داخل الإقليم، بعدما أظهرت نتائج فرز أكثر من 90% من أصوات الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم فى الانتخابات المحلية بالإقليم أن الأحزاب الانفصالية الثلاثة ستفوز بالأغلبية المطلقة من مقاعد برلمان الإقليم الإسبانى.

قال زعيم قكالونيا كارلس بوجدمون، اليوم الجمعة، إن الأغلبية المطلقة التى فاز بها الانفصاليون فى الانتخابات الإقليمية أمس الخميس، انتصار "للجمهورية الكتالونية" على الدولة الإسبانية.

وبيّنت النتائج الرسمية بعد فرز من 92% من الأصوات أن القوائم الانفصالية الثلاث ستحصل على ما مجموعه 70 مقعدا من أصل 135 مقعدا يتألف منها برلمان الإقليم، أى أكثر بمقعدين من الأغلبية المطلقة، فى حين ان حزب "سيودادانوس" المناهض لاستقلال الإقليم سيتصدر الانتخابات بحصوله على 36 مقعدا.

ولكن حصول الانفصاليين على الأغلبية المطلقة من مقاعد البرلمان لا يعنى أنهم حصلوا على الأكثرية المطلقة من أصوات الناخبين، لا بل إنهم لم يحصلوا حتى الأغلبية البسيطة، والسبب فى ذلك عائد إلى النظام الانتخابى المتّبع. ففى الواقع بلغت نسبة الناخبين الذين صوتوا لمصلحة الأحزاب الانفصالية الثلاثة 47,5% فقط، فى حين صوّت 52,42% ضدها، وهى تقريبا نفس النسبة التى سجلت فى انتخابات 2015

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register